منتذى يتوفر على مختلف العلوم ومناهج الدراسية الجزائرية
 
الرئيسيةالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فإظفر بذات الدين تربت يداك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد القادر1984

avatar

المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 15/04/2009

مُساهمةموضوع: فإظفر بذات الدين تربت يداك   الأربعاء أبريل 15, 2009 1:46 am

[center]فاظفر بذات الدين تربت يداك
ها نحن نقبل على أيام الصيف التي تكثر فيها مناسبات الأفراح ونسأل الله لجميع العرسان أن يبارك لهم ويبارك عليهم ويجمع بينهم على الخير.

والحقيقة أن الكثير من الشباب يقع اختيارهم على الفتاه الحسناء أو ذات الحسب أو النسب أو المال دون الحسبان بالدين وعندما يتم الزواج وربّما قبل الزواج أي فترة الخطوبة تبدأ المشاكل والنزاع والشقاق والعياذ بالله. إلاّ ما رحم ربي .
فعدم الاختيار جزء لا يتجزأ من المشاكل . ونحن كمسلمين لنا دستور هو كتاب الله تعالى ولنا سنة طيبة وحكيمة سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وهي أيضا مستمده من كتاب الله تعالى .يقول تعالى في كتابه العزيز :
(فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله ). ومعنى الصالحات القانتات هنّ النساء الطائعات لأزواجهن والحافظات للغيب التي تحفظ زوجها ونفسها وماله في غيبته ، والرسول صلى الله عليه وسلم يقول :"خير النساء امرأة إذا نظرت إليها سرّتك وإذا أمرتها أطاعتك وإذا غبت عنها حفظتك في نفسها ومالك ."
ثم قرأ صلى الله عليه وسلم الآية فالصالحات قانتات ...
ويقول عليه الصلاة والسلام في حديث آخر:"الدنيا متاع وخير متاع الدنيا المرأة الصالحة " ومن مواصفات المرأة الصالحة كما علّمنا صلى الله عليه وسلم:"إذا صلت خمسها وصامت شهرها وحفظت فرجها وأطاعت زوجها دخلت جنتها."
إنها مواصفات قيّمه وساميه تتحقّق من خلالها السعادة والطمأنينة والمودة والرحمة بإذنه تعالى. لذلك حذّرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم من أن يكون الاختيار على الحسناء دون الأخذ بالدين والخلق يقول عليه الصلاة والسلام :
"إيًاكم وخضراء الدمن قالوا : وما خضراء الدمن يا رسول الله؟ قال المرأة الحسناء في المنبت السوء". أعاذنا وإياكم الله منها.
فيا أيها الشاب يا من أقبلت على الزواج. إياك وخضراء الدمن لا تغتر بالجمال الخارجي انظر إلى الجوهر والى الدين والخلق لأنها لا تغضبك ولا تنكّس عليك حياتك بل تحفظك حين تغيب في مالك ونفسها .
وكذلك الأمر أنت أيتها الشابة لا تغتري بالجمال أو المنصب أو السيارة وغيرها. هذه الأمور لا تنفع دون الخلق والدين.
ويقول عليه الصلاة والسلام : " إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوه تكن فتنة في الأرض وفساد كبير " رواه الترمذي وغيره.
إن الدين والخلق يأتي بالسعادة والطمأنينة ويتوفر من خلاله كل متطلبات الحياة ليصلح الفرد ثم المجتمع وتنشأ الذرية الصالحة ليتحقق قول الله تعالى فينا جميعا بإذن الله .
(والذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذريتنا قرّة أعين واجعلنا للمتقين إماما). فما علينا إلا أن نحسن الاختيار وان يقع هذا الاختيار على الزوجة الصالحة والزوج الصالح ذات الدين وذات الخلق فلا يكون الاختيار مشروطا بمواصفات لا تتحقق من خلالها السعادة والطمأنينة.
لذلك يقول عليه الصلاة والسلام "تنكح المرأة لأربع لمالها وجمالها وحسبها ودينها فاظفر بذات الدين تربت يداك".
نسال الله أن يبارك لكم ويبارك عليكم ويجمع بينكم على الخير وان يرزقكم الذريّة الصالحة بإذنه تعالى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فإظفر بذات الدين تربت يداك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.5hamidatte.dz :: الفئة الدينية :: قسم السيرة النبوية-
انتقل الى: